كلمة رئيسة الجمعية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...picture1

تحية طيبة وبعد،،،

         لقد دأبت  الجمعية العمانية لمرض السكري  منّذ إنشائها في عام 2005 م  على تقديم وتحسين الخدمات الصحية المقدمة لمرضى السكري وذويهم. إن رؤيتنا تتمثل في معالجة مرض السكري في السلطنة بشكل نهائي من خلال بناء قنوات اتصال و جسور تعاون مع نظرائنا في المجتمع المحلي وشركائنا في المجتمع الخليجي والدولي. أما رسالتنا فهي  العمل بشكل متواصل على توعية المجتمع المحلي بمرض السكري وطرق التغلب عليه وإيجاد الحلول اللازمة للحد من انتشاره والتقليل من الآثار الخطيرة المترتبة على الفرد والمجتمع.

مما لا شك فيه أن الجمعيات الأهلية كجمعية السكري هي جمعيات أهلية تطوعية، وتعتمد في إقامة برامجها وأنشطتها على التبرعات والهبات والأوقاف وبسواعد أعضائها المتطوعين وأفكار عقولهم المثابرة ومقترحاتهم النيرة. ومما لا شك فيه تكاتف أعضاء الجمعية جمعيهم من أعضاء مجلس إدارة وأعضاء متطوعين يدا بيد للرقي بالفعاليات التي تعقدها الجمعية كماً ونوعاً. فشكرا لهم كلمة لن توفيهم حقهم ولكن قلوبهم الطيبة وعقولهم الراقية وهممهم العالية تترجمها بالمزيد من العطاء لخدمة الجمعية وأهدافها وخدمة هذا الوطن الغالي، فشكرا لما بذلوه من جهد ووقت ومثابرة وتضحيات على إتمام الفعاليات والأنشطة التي شهدنها خلال الفترة الماضية.

خلال الفترة الماضية من تاريخ تأسيس الجمعية بذل العديد من الأخوة والزملاء من الكادر الطبي واعضاء مجلس الإدارة والأعضاء المتطوعين جهودا جبارة كان لها الفضل الكبير في التقدم الملموس الذي تشهده الجمعية في الخدمات الصحية لمرضى السكري ونرنو دائمًا إلى الأفضل من الممارسات المجتمعية التي تخدم هذه الفئة ، فلا يسعنا إلى ان نقدم لهم الثناء والشكر والتقدير من هذا المنبر .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

السيدة الدكتورة / نور بنت بدر البوسعيدي

رئيسة مجلس إدارة الجمعية العمانية لمرض السكري

مديرة المركز الوطني للسكري والغدد الصماء

المستشفى السلطاني ، وزارة الصحة