حقائق حول السكري1…تعلم لتقي نفسك

هنالك نوعان من مرض السكري:

النوع الاول: ويظهر في معضم الأحبان بين الاطفال والشباب ممن هم دون سن العشرين ويعالج بحقن الانسولين.

النوع الثاني: ويصيب غالبا البالغين بعد سن الثلاثين، وهو الأكثر انتشارا علميا وكذلك بين العمانيين حيث ان حوالي 95% من المصابين هم من هذا النوع ويعالجون بالمية الغذائية والنشاط الحركي وبعض الادوية المضادة لإرتفاع السكرفي الدم أو حقن الانسولين في بعض الحالات.

نصائح غذائية لمرضى السكري:

  • الامتناع عن تناول السكر أو الأطعمة التي تحتوي على السكر.
  • يجب عدم تناول الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من الدهون.
  • ليس من الضروري الحد من تناول اللحوم والأسماك والخضروات.
  • يجب المحافظة على الوزن المثالي للجسم.
  • لست ملزما على تناول أطعمة الحمية الخاصة بمرض السكري.

تعرف على طرق الحفاظ على مستوى طبيعي لنسبة السكر في دمك كما يلي:

 التعامل مع مرض السكري أثناء العمل:

تحدث مع الطبيب المعالج حول كيفية التحكم بمرض السكري أثناء تواجدك في العمل حيث يجب اتباع الخطوات التالية:

  • تناول وجباتك الرئيسية أو الخفيفة في نفس التوقيت في كل يوم.
  • احرص على تناول أدويتك وافحص نسبة السكر في الدم تبعا لتوجيهات طبيبك المعالج.
  • قم بوصف علامات انخفاض السكر لزملائك في العمل ، حيث انك قد تحتاج لمساعدتهم في حالة تعرضك لأعراض الانخفاض الحاد لنسبة السكر في الدم.
  • احتفظ بوجبات خفيفة تحتوي على السكر أو بأقراص الجلوكوز في المكتب لتناولها في حالة الانخفاض الشديد في مستوى السكر في دمك ، كما ينصح بحمل بعض قطع الحلوى معك.
  • اخبر طاقم التمريض في مقر عملك بأنك مصاب بداء السكري.
  • لا تجهد نفسك كثيرا في أوقات العمل المرهقة وحاول اخذ نفس عميق وجرب أن تسترخي أو أن تأخذ استراحة قصيرة من العمل.

التعامل مع السكري في أيام المرض:

يعتبر من الصعب الحفاظ على مستوى السكر المطلوب عند تعرضك للزكام أو الأنفلونزا لذلك يوصي الأطباء مرضى السكري بضرورة تلقي مصل ضد الأنفلونزا كل عام ، كما يجب عليك التعاون مع الطبيب المعالج لوضع خطة للحفاظ على نسبة السكر في وقت المرض.

 مضاعفات مرض السكري:

  • أمراض أوعية القلب.
  • أمراض الكلى.
  • أمراض الأعصاب.
  • أمراض العيون.

علاج النوع الأول من مرض السكري:

يتم ذلك عن طريق تلقي المريض للأنسولين عن طريق الحقن أو مضخات الأنسولين.

علاج النوع الثاني من مرض السكري:

يتم العلاج عبر استخدام أدوية مضادة للسكري وعبر الالتزام بالحميات الغذائية والتمارين الرياضية  وقد يستدعي تلقي الأنسولين في المراحل المتقدمة من المرض.

عندما تكون مريضا:

قم بفحص نسبة السكر في الدم أربع مرات يوميا فإذا كانت نسبة السكر في دمك تتجاوز 700مليمول لكل لتر دم ، قم بإجراء فحص للبول في المنزل لمعرفة نسبة الكيتون.

حافظ على تناول أدوية السكري بشكل مستمر.

تأكد من شرب كميات كافية من الماء أو المشروبات الخالية من السكر وذلك لتجنب الجفاف.

قم بتناول الوجبات المعتادة وإذا واجهتك مشاكل في الهضم فيمكنك تناول الحساء أو الهلام.

حاول أن تحصل على أدوية السكر ، ويمكنك الاستفسار أكثر عن الأدوية الخالية من السكر من الصيدلية.

إذا كانت نسبة السكر في دمك أقل من 3.9 مليمول لكل لتر أو ارتفعت إلى اكثر من 14 مليمول لكل لتر واستمرت لعدة مرات في الأسبوع يجب أن تقوم بالاتصال بطبيبك المعالج. كما يتوجب عليك إبلاغه في حالة تعرضك للغثيان أو الإسهال لعدة ساعات أو من ظهور نسب عالية من كيتون البول.

التعامل مع مرض السكري أثناء السفر:

  • راجع طبيبك المعالج قبل المضي في رحلتك وذلك من اجل إعداد خطط تناسب حالتك.
  • ضع خططا مسبقة للتغييرات التي ستطرأ على نوعية الوجبات واختلاف التوقيت ومستوى النشاط.
  • خذ معك ضعف مقدار الأدوية التي تظن انك ستحتاج إليها.
  • احرص دائما على حمل الأدوية والوجبات الخفيفة أينما كنت وقم بارتداء سوار أو عقد يشير إلى انك مريض بداء السكري.
  • احرص على ارتداء الأحذية المريحة والمغلقة مع التأكد من تغييرها باستمرار ويجب عدم السير بأقدام حافية ، ويجب فحص قدميك لتفادي الإصابة بالأمراض الجلدية والتقرحات أو تغير لون الجلد.
  • حدد مواقع المراكز الصحية بشكل مسبق لتتمكن من الحصول على العناية الطبية عند الضرورة.
  • تأكد من تلقيك التحصينات اللازمة التي تحتاجها قبل شهر على الأقل من قيامك بالرحلة.
  • ابلغ موظفي الخدمات في الطائرة أو الباخرة التي تسافر فيها بأنك مريض بالسكري بحيث يقومون بتقديم وجبات خاصة تناسبك.
  • إذا كنت مسافرا بالسيارة ، قم بفحص دمك قبل أن تغادر المنزل والتزم بروتين يومك المعتاد ما أمكنك ذلك.
  • تعلم بعض العبارات المهمة باللهجة المحلية للمكان الذي تقصده مثل عبارة “أحتاج للمساعدة أنا مريض بداء السكري” أو قد تحتاج لاستخدام كلمات مثل “سكر” أو “عصير البرتقال”.

أعراض الإصابة بمرض السكري:

  • التبول المتكرر وخاصة في الليل.
  • زيادة الشعور بالعطش بسبب زيادة التبول.
  • الشعور بالجوع أكثر من المعدل المعتاد.
  • الشعور بالإعياء والإجهاد بعد بذل جهد بسيط.
  • فقدان الوزن في فترة زمنية قصيرة.